القائمون بالأعمال Stephanie Miley

ترجمة غير رسمية

السيدة مايلي عضو بالخدمة الخارجية العليا. على مدى الخمسة والعشرين عاما الماضية قامت السيدة مايلي بتغطية مجموعة من المواضيع الإقتصادية. قضت أيضا السيدة مايلي مدة عقد تقريباً في الخارج وفي واشنطن بالاشتغال على الجهود المبذولة من أجل تحقيق الاستقرار في مرحلة ما بعد الصراع وعلى الشؤون المدنية – العسكرية والشؤون السياسية – العسكرية. وتشمل مهام واشنطن مناصب في مجلس الأمن الوطني و مكتب وزيرة الخارجية مادلين أولبرايت. كانت للسيدة مايلي مهام في الخارج في سانتو دومينغو، هلسنكي، في صحراء سيناء، بريشتينا، جولتين في العراق، وبروكسل ابتداء من عام 2010، حيث عملت لمدة ثلاث سنوات في حلف شمال الأطلسي كمستشارة للسياسة الخارجية للقائد الأعلى لقوات أوروبا. أمضت السنتين الماضيتن بمنصب وزيرة مستشارة للشؤون الإقتصادية في السفارة الأمريكية في مكسيكو سيتي.

حصلت السيدة مايلي على شهادة البكالوريوس من جامعة نوتردام (Notre Dame) و تابعت الدراسات العليا في الكيمياء الحيوية بكلية بوسطن. حصلت على ماجستير في دراسات السياسات الدولية / الإقتصاد السياسي من جامعة ستانفورد. السيدة مايلي خريجة متميزة من كلية الحرب الوطنية (National War College). كانت من متطوعي فيلق السلام (Peace Corps) في الإكوادور و قامت بمجموعة من الأبحاث في المختبر المركزي للكيمياء العصبية التابع للمعاهد الوطنية للصحة قبل أن تنضم للخدمة الخارجية سنة 1990.

السيدة مايلي، نائبة رئيس البعثة، تتكلم باللغتين الإسبانية والفرنسية، وهي متزوجة ولديها طفل واحد.